الساعة : 10:49 مساءً / اليوم الثلاثاء ، 02 مارس 2021

المجلس العام ولجنة الاعتصام السلمي يتفقان على العمل بروح الفريق الواحد

التقت الأمانة العامة للمجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى برئاسة السلطان محمد عبدالله آل عفرار  في مقر المجلس بمدينة الغيضة، اليوم الأحد، بالشيخ عامر كلشات رئيس لجنة الاعتصام لمناقشة آخر المستجدات في محافظة المهرة.

وتطرق اللقاء إلى التنسيق المشترك بين المكونات المهرية، والعمل كفريق الواحد لإخراج المهرة إلى بر الأمان، والحفاظ على اللحمة المهرية والنسيج الاجتماعي.

وقال الشيخ عامر كلشات، إن المجلس العام أصبح يمثل كل المهربين والسقطريين بعد تصحيحه واستكمال وتشكيل كافة الدوائر والهيكل العام، مشيراً أن المرحلة المقبلة تعد من أخطر المراحل، وتستدعي من الجميع العمل في كافة الاتجاهات السياسية والإعلامية، وإظهار قضية المهرة وسقطرى وإيصالها إلى كافة المحافل الدولية، وإفشال كافة المخططات التي تستهدف المحافظتين.

من جانبه أكّد رحب الشيخ محمد عفرار على العمل مع جميع المكونات المهرية من أجل مصلحة المهرة أولاً، موضحاً أن المجلس العام بكافة دوائره وهيئاته سيعمل خلال المرحلة المقبلة مع كافة أطياف المهرة في جميع المجالات التنموية والخدمية، وسيكون رافداً قوياً للسلطة المحلية من أجل البناء والحفاظ على الأمن والاستقرار.