الساعة : 11:36 مساءً / اليوم الثلاثاء ، 02 مارس 2021

مصر.. إيقاف إعلامي عن مزاولة المهنة لـ"إهانته الصعايدة"

قررت نقابة الإعلاميين بمصر، مساء السبت، إيقاف المذيع، تامر أمين، عن مزاولة المهنة، بعد يوم من وقف برنامجه عقب "إهانته" أهل الصعيد (جنوب).

والجمعة، قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام (رسمي)، وقف برنامج "اليوم" بفضائية "النهار" المحلية الخاصة، والذي يقدمه أمين عقب إدلاء الأخير بتصريحات خلال البرنامج تتعلق بأن أهل الصعيد ينجبون أبناء لدفعهم للعمل بالمنازل للإنفاق على الآباء وليس للتعليم.

وبحسب بيان للنقابة نقلته وسائل إعلام محلية بينها الأهرام (مملوكة للدولة)، خضع تامر أمين، السبت، لتحقيقات بمقر النقابة لنحو 3 ساعات، قبل أن يصدر قرار نقابي بإلغاء تصريح مزاولته المهنة، لمخالفته ميثاق الشرف الإعلامي.

بدوره، قال نقيب الإعلاميين، طارق سعدة إن تامر أمين "لن يقدم أي برامج حاليا، وسيتم إخطار قناة النهار والمجلس الأعلى للإعلام بذلك صباح الأحد".

وفي مداخلة هاتفية مع برنامج الإعلامي المقرب من النظام، أحمد موسى، بفضائية محلية، أشار سعدة، إلى أن إلغاء التصريح كإلغاء رخصة قيادة سيارة، وبالتالي على أمين تقديم طلب للحصول على ترخيص جديد والانتظار للنظر فيه (ليس هناك مدة محددة للحصول عليه).

وأثارت تصريحات أمين موجة غضب واسعة، قبل أن ينشر مقطعا مصورا الجمعة قال فيه: "أقدم اعتذارا واضحا وصريحا لا لبس فيه لكل أهالينا في الصعيد وفى كل مكان بمصر".

وجاءت تصريحات تامر أمين تزامنا مع حملات رسمية تحذر من خطورة الزيادة السكانية وعدم إنجاب أكثر من طفلين.

وفيما حمل معارضون النظام مسؤولية نيل أحد إعلامييه من الصعيد المعروف بدخول الأسر القليلة، رفضت وسائل إعلام محلية وإعلاميون موالون للسلطة تصريحات أمين، معتبرين إياها "نيلا من المجتمع وحديث غير لائق ويخالف توجهات الدولة".

ولم يصدر تعقيب من تامر أمين المقرب من السلطة، على قرار إلغاء ترخيص مزاولة المهنة، غير أنه وفق القانون يحق له الطعن على هذا القرار النقابي.