الساعة : 08:34 صباحاً / اليوم الاثنين ، 20 سبتمبر 2021

تعرض سفينة إسرائيلية لهجوم بالمحيط الهندي

أكدت مصادر إعلامية عبرية متطابقة، صحة التقارير المتداولة بشأن تعرض سفينة إسرائيلية، السبت، لهجوم مجهول المصدر في المحيط الهندي.

وقال الصحفي باراك رافيد، الذي يعمل في موقع "واللا" الإخباري الخاص، عبر حسابه على تويتر، نقلا عن مسؤول إسرائيلي، لم يكشف هويته، إن سفينة مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي تعرضت لهجوم في المحيط الهندي.

ولم يذكر المسؤول تفاصيل أخرى بشأن طبيعة الهجوم والخسائر الناجمة عنه.

على النحو ذاته، نقلت صحيفة "هآرتس" العبرية (خاصة) عن مسؤولين إسرائيليين لم تكشف هوياتهم، تأكيدهم تعرض سفينة مملوكة لرجل الأعمال الإسرائيلي إيال عوفر لهجوم بالمحيط الهندي.

وقال المسؤولون إن الأضرار المادية التي لحقت بالسفينة "بسيطة"، كما لم تقع أي إصابات بشرية، لافتين إلى أن السفينة لم تكن ترفع العلم الإسرائيلي ولا يوجد على متنها إسرائيليون.

فيما نقلت صحيفة "جيروزليم بوست" العبرية عن مسؤولين أمنيين، أن انفجارا لحق بالسفينة، دون أن تحدد ما إذا كانت تعرضت لهجوم بصاروخ أم لغم بحري.

بدورها، أفادت قناة "كان" العبرية الرسمية بوقوع الهجوم، معتبرة أن "إيران تقف وراءه على ما يبدو"، حسب تقييمات أمنية إسرائيلية، فيما لم يصدر تعليق من طهران بشأن هذا الاتهام حتى الساعة 18:20 ت.غ.

كانت كل من إيران وإسرائيل قد تبادلتا في الفترة الأخيرة ضرب سفن الشحن التجارية وناقلات النفط بمنطقة الخليج والمحيط الهندي.

ففي فبراير/ شباط الماضي، اتهمت إسرائيل إيران باستهداف سفينة مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي، تحمل اسم "إم في هيليوس راي" (MV Helios Ray) في المحيط الهندي؛ ما أدى إلى حدوث انفجار فيها، لكن طهران نفت مسؤوليتها عن الهجوم.

وفي 12 مارس/ آذار الماضي، نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية تحقيقا أفاد بأن إسرائيل استهدفت، منذ 2019، ما لا يقل عن 12 سفينة متجهة إلى سوريا تنقل في الغالب نفطا إيرانيا وأسلحة.