الساعة : 08:21 مساءً / اليوم السبت ، 16 اكتوبر 2021

مرجعية قبائل حضرموت تدين استهداف سيارة أحد ضباط وزارة الداخلية

أدانت مرجعية قبائل حضرموت العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف الرائد مروان صالح صائل قائد كتيبة أمنية في وزارة الداخلية مع اثنين من مرافقيه جراء زرع عبوة ناسفة في سيارته مما ادى الى استشهاده ومرافقيه.

وقالت المرجعية في بيان لها: "بكل أسى وحزن بلغنا نبأ استشهاد الرائد مروان صالح صائل قائد كتيبة أمنية في وزارة الداخلية واثنين من مرافقيه جراء زرع مجهولين لعبوة ناسفة في سيارته أسفرت عن مقتله واثنين من مرافقيه بالإضافة إلى احتراق سيارته".

وأضافت: "إننا في مرجعية قبائل حضرموت إذ نشاطر أهالي ضحايا هذا الحادث مصابهم الأليم فإننا نعزيهم ونعزي وزير الداخلية إبراهيم حيدان في رحيل ثلاثة من خيرة رجال الأمن البواسل الذين أفنوا حياتهم في خدمة الوطن والمواطن".

كما أدانت مثل هذه الأعمال الإجرامية التي تدل على عظم جرم مرتكبيها والتي لا يقرها شرع ولا عرف ولا قانون.

وطالبت الجهات الأمنية القيام بدورها المناط بها وسرعة البحث والتحري عن مرتكبي مثل هذه الجرائم التي تستهدف المدنيين والعسكريين والأمنيين الأبرياء.

في السياق، نعت وزارة الداخلية، مساء الاثنين، استشهاد ثلاثة من خيرة ضباطها ، بعمل إرهابي بزرع عبوه ناسفة بمركبتهم بمديرية سيئون بوادي حضرموت.