الساعة : 07:07 صباحاً / اليوم الجمعة ، 03 ديسمبر 2021

الميسري يتهم الإمارات والسعودية بمحاولة "تركيع" الشعب اليمني

الأخبار I أخبار محلية

أكّد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام الجنوبي، أحمد الميسري، أن السعودية والإمارات تريدان تركيع الشعب اليمني، وهما ليستا عاجزتان عن رفع المعاناة عنه، مضيفاً "نحن ندرك ذلك ولسنا أغبياء".

وأضاف وزير الداخلية السابق في مداخلة مع قناة "الجزيرة"، أن الريال وصل اليوم إلى انهيار غير مسبوق في تاريخه، في محاولة تهدف إلى تركيع الشعب اليمني وإذلاله على الرغم من قدرة الدولتان على إنهاء معاناته.

وحول انسحاب القوات المدعومة إماراتيا من الحديدة، اعتبر الميسري "الانسحاب من الحديدة خدمة مجانية من جانب قيادة القوات المشتركة لصالح الحوثيين وخيانة لدماء الشهداء ".

وأضاف حول هذا: "تم البيع في وضح النهار وخيانة تضاف إلى الخيانات منذ بدء الحرب"، متهماً "القوى الدولية في المشاركة بهذه الخيانة في المراحل المختلفة من الحرب".

وقال الميسري إن السعودية التي تقود التحالف لم تكن تعلم بانسحاب القوات المشتركة من الحديدة، مشيراً إلى أن طارق صالح والقوات التي تقاتل معه (القوات المشتركة) يتلقون الأوامر من الإماراتيين".    وبشأن المعارك في مأرب، أكد الميسيري، أن مأرب ستهزم الحوثي، فهي تمثل رمزية الدولة والجمهورية لذلك يسعون (الحوثيون) لإسقاطها".

وأضاف قائلاً: "العالم عجز عن أن يفرض ستوكهولم من أجل حماية مأرب كما حمى الحديدة ظنا منهم أن الحوثي سيدخل مأرب وهم واهمون"، حد قوله.