الساعة : 07:51 صباحاً / اليوم الجمعة ، 03 ديسمبر 2021

الشيخ حمود المخلافي يستقبل الدفة التاسعة من الجرحى في سلطنة عمان

دعا الشيخ حمود سعيد المخلافي كافة الجهات والمنظمات الدولية والمحلية لمضاعفة الأعمال الإنسانية للتخفيف من معاناة المدنيين في اليمن.

وأضاف الشيخ المخلافي  في حفل استقبال بسلطنة عمان للدفعة التاسعة من الجرحى أن الأطفال والنساء والمدنيين هم الفئة الأشد تضرراً من الحرب والأكثر احتياجاً للعون والمساعدة ولها الأولوية في الرعاية والاهتمام.

جاء ذلك خلال حفل استقبال أقامه المركز العربي للأطراف الصناعية بصلالة لخمسين جريحاً من مبتوري الأطراف من عدة محافظات يمنية انطلقوا من مأرب.

وعبر الجرحى عن شكرهم للجهود التي يبذلها المركز العربي وطاقمه الطبي والإداري وتقديرهم للدور الإنساني الذي يقوم به المركز تجاه المتضررين من الحرب.

وأبدى الجرحى شكرهم وامتنانهم لسلطنة عمان وللسلطان هيثم بن طارق على كل التسهيلات والمساندة التي تقدم للجرحى والمواقف الأخوية للأشقاء في السلطنة حكومة وشعباً.

ويذكر أن المركز العربي للأطراف الصناعية المشروع الإنساني الخيري التابع لمؤسسة الشيخ حمود المخلافي استقبل خمسمائة وخمسين جريحاً بينهم 19 طفلاً و18 امرأة تلقوا الرعاية والتدريب وإعادة التأهيل الطبيعي وركبوا أطرافا صناعية ضمن تسع دفع من جرحى عدة محافظات يمنية.