الساعة : 05:28 صباحاً / اليوم الاربعاء ، 25 نوفمبر 2020

سعوديون بالخارج يسلمون سفارات بلدهم عرائض "إصلاحات"

سلّم سعوديون في الخارج عرائض إصلاح لسفارات بلدهم في عدة دول، تزامنا مع عقد القمة الافتراضية لدول العشرين "G20" في الرياض.

 

ونشر المعارضان عبد الله العودة وعبد العزيز المؤيد، صورا من تسليمهما عرائض الإصلاح إلى سفارتي بلدهما في واشنطن ودبلن، حيث يقيمان.

 

وعلق الناشطان بأن التسليم تم لموظفي السفارة من البوابة الخارجية دون الولوج إلى الداخل، في إشارة غير مباشرة لخوفهم من مصير مماثل لما جرى مع الكاتب الراحل جمال خاشقجي، الذي اختطف وقتل فور دخوله قنصلية بلده في إسطنبول.

 

والعودة والمؤيد هما عضوان في الحزب المعارض الجديد الذي حمل اسم "التجمع الوطني للإصلاح".

 

وقال العودة إن العريضة التي تم تسليمها هي "الرؤية الشعبية للإصلاح"، وذلك نيابة عن العديد من الناشطين والناشطات الموقعين.

 

وتطالب العريضة في المقام الأول بالإفراج دون شروط عن كافة معتقلي ومعتقلات الرأي، واحترام حرية التعبير داخل المملكة، بما في ذلك السماح بإنشاء أحزاب وتجمعات سلمية.